الأحد، 30 أكتوبر، 2011





عــيونك غير /1


- قومي لعبي ويانا
- مابي العب ..
- يلا عـــاد .. !
- أمي ما ترضى ..

( السلام عليكم .. أما بعد .. صديقتي حور أنا أحبج وااايد .. شكراً على الورده إلي يبتيها لي ..أعجبت أمي و صديقاتي حييل بس ما عليه ما تمشين وياي بكرا في الفسحه .. لأني أبي ألعب و أنتي بطيئه ولا تقدرين تلعبين خشيشه و أماني ما تبيج ويانا
مع حبي .. ساره )






إلى هذهِ الأرض التي حملتنِي طَويلاً وَ تحملت بُكائِي المُخبئ فيها, إلى هذَا الكُرسي العجُوز الذي لطَالما آواني وَ فتحَ صدرهُ لتَذمُري وَ سخطِي عَليه وَ كان وَما زال الملاذ الآمن كملامِحِ جدي, إلى أبي الذي عانى ليجد لي مقعداً وَ طاوله في مدرسةٍ حكوميه, إلى أمي التي لم تتعب من نسخ ألبوم الروضه و دسهِ تحت سريري في حين أني أمزِقه في كلُ مره, إلى يوم 3 ديسمبر الذي تُكرمُني فيه المدرسه كُل سنه و تمتلئ فيه حقيبتي بالهدايا كوني ‘متفوقه‘, إلى أن أدركتُ أنه يوم المعاق !

- شتسوين ؟
- قاعده أجهز شنطتي و ملابسي حق بكرا ..
- يعني خلاص بتداومين ؟
- إي
- الحمد لله .. الحمد لله, شكري أمل بالنيابه عني ما قصرت ..
- أن شاء الله  
- زين و الله أحسن لج من القعده في هالبيت .. طلعي شوفي الناس و العالم
- بس خايفه
- من شنو ؟
- من الشئ الي يصير كل مره
- حور .. تعوذي من ابليس و توكلي على ربج ... و كل شئ بصير زين

يتبع ...

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق